جريدة الاقتصادية الفاضل يحذر من مدربى الشنطة

عبد السلام الثميري من الرياض - 17/07/1429هـ
حذر محمد الفاضل / المستثمر في قطاع التعليم والتدريب المالي من وجود معاهد غير متخصصة في مجال التدريب المالي تعمل بشكل مؤقت في السوق السعودية، يتم تأسيسها في فترات متفاوتة "مدربين شنطة"، يستهدفون الشباب ويوهمونهم بإعطائهم دورات تدريبية في المجال المالي والاستثمار في العملات وأسواق الأسهم وغيرها من الدورات ثم يتضح في النهاية أنها مجرد معاهد مؤقتة لا تمنح المتدرب أي تأهيل أو شهادات معترف بها.
وكشف لـ "الاقتصادية" محمد الفاضل رئيس نادي خبراء المال والأعمال للتدريب والتطوير المالي، أن هذه المعاهد المؤقتة تقوم بالتعاقد مع بعض المدربين من الخارج واستئجار قاعة متواضعة في أحد الفنادق أو المراكز التجارية وتجهيزها ببعض الأثاث ومن ثم الحصول على قيمة البرنامج أو الدورة وعند الانتهاء يغادرون المكان دون منح المتدربين أية شهادات أو أي تأهيل ومن دون تدريب على التطبيق العملي أو استخدام معمل أو غير ذلك، مشيرا إلى أن مثل هذه الدورات أو المعاهد المؤقتة لا تصنع لدينا أشخاصا مؤهلين يمكنهم التعامل في الأسواق المالية.