تحذير هام

 فتاوي الأقتصاد المعاصر

السؤال: حكم أخذ المال الذي جاءه من شركة يانصيب ؟ ؟

إذا كان هذا المال هو مساعدة مجرَّدة ولا يترتب عليه شرط في العمل عندهم – مثلاً – أو الدعاية لهم والتزكية لأعمالهم : فإنه ليس هناك مانع من قبول هذا المال وأخذه ، فالمال الحرام لكسبه يجوز الاستفادة منه وتملكه إذا انتقل بصورة شرعيَّة .\n\nقال الشيخ ابن عثيمين حفظه الله :\n\n... وقال آخرون : ما كان محرما لكسبه ؛ فإنما إثمه على الكاسب لا على مَن أخذه بطريق مباح مِن الكاسب ، بخلاف ما كان محرَّماً لعينه كالخمر والمغصوب ونحوهما ، وهذا القول وجيه قوي ، بدليل أن الرسول صلى الله عليه وسلم اشترى مِن يهودي طعاماً لأهله – رواه البخاري ( 1954 ) ومسلم ( 3007 ) - ، وأكل مِن الشاة التي أهدتها له اليهودية بخيبر ، وأجاب دعوة اليهودي – رواه أحمد ( 3/ 210 ) - .\n\nومِن المعلوم أن اليهود معظمهم يأخذون الربا ويأكلون السحت ، وربَّما يقوِّي هذا القول قوله صلى الله عليه وسلم في اللحم الذي تُصدِّق به على بريرة \" هو لها صدقة ولنا منها هدية \" – رواه البخاري ( 1398 ) ومسلم ( 2764 ) - .\n\n\" القول المفيد شرح كتاب التوحيد \" ( 3 / 138 ، 139 ) .\n\nوللمزيد : يرجى مراجعة جواب السؤال رقم ( 4820 ) .\n\nوننبِّه على أنه لا يجوز للمسلم البقاء في بلاد الكفر ، ولا الدراسة في مكان مختلط لما في ذلك من الوقوع في محاذير شرعيَّة متعددة .

المفتي : الشيخ محمد صالح المنجد
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

فتوي عشوائية

السؤال: حكم بيع الوفاء حيلة إلى الربا! ؟
إقراضك لخالك ذلك المبلغ عمل مستحب تثاب عليه ، وتوثيق القرض بالرهن أمر جائز ومشروع ، قال تعالى: "وَإِنْ كُنْتُمْ عَلَى سَفَرٍ وَلَمْ تَجِدُوا كَاتِباً فَرِهَانٌ مقبوضة" [البقرة:283]. غير أن ما فعله خالك وسماه رهناً يظهر أنه لم يرد به الرهن المشروع الذي هو عبارة عن توثيق الدين بعين دون أي فائدة أخرى للمقرض ، وإنما أراد أن تنتفع من القرض. وهذا ما يسمى عند علماء الأحناف-رحمهم الله تعالى - ببيع الوفاء ...