تحذير هام

 فتاوي البيوع

السؤال: حكم بيـع المواعـدة ؟

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد، فالجواب : أن ما ذكرته يُسمى بيع المواعدة (وهي التي تصدر من الطرفين) وهي جائزة بشرط الخيار للمتواعدين كليهما أو أحدهما، أما إذا لم يكن هناك خيارات ملزمة فإنها لا تجوز، وما ذكرته في سؤالك يدل على أن لك الخيار حيث قلت (لكنه لا يلزمني فيما لو أردت العدول عن شراء الأرض) فإذا لم يكن البيع ملزماً للطرفين أوأحدهمافإنه يجوز؛ لأنه بيع مواعدة، وينبغي لكل من الطرفين الصدق في المواعدة أي بأن يحقق ما وعد، والله أعلم.\n

المفتي : أ.د. سليمان بن فهد العيسى
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

كتب بواسطة:nNOfCj التاريخ:2014-05-23 02:54:24
<a href=http://luckythreeranch.com/files/propecia.html/>Continue</a> is generic propecia ok to use - best place order propecia

فتوي عشوائية

السؤال: إتهام البنوك الإسلامية بالربح أكثر من البنوك التقليدية ؟
الربح مشروع في الاسلام ما دام ناتجاً عن عمل حلال بل إن كثرة الأرباح دليل على النجاح وحسن الاختيار وحسن التصرفات . ولكن الحقيقة أن البنوك الاسلامية تربح أكثر لأنها أمامها فرص استثمارية أكثر ، حيث لها الحق في الاستثمار المباشر وغير المباشر ، أما البنوك الربوية فليس الحق في القانون الاستثمار بأموال المودعين قطعاً . ...