تحذير هام

 فتاوي الأقتصاد المعاصر

السؤال: حكم من يعمل سمساراً إلكترونياً لموقع Ebay ؟

1. لا حرج إن شاء الله أن تكون وسيطاً لموقع e-Bay في بيع السلع المباحة والمشروعة. \n2. أنت لست مسؤولاً عن كيفية شراء السلعة من قبل المشتري، سواء اشتراها نقداً أو ببطاقة ائتمان مغطاة أو غير مغطاة أو غير ذلك، وحيث إنك لم تباشر هذا الجانب فلست مسؤولاً عنه. \n3. أنت لست مطالباً بتتبع كيفية استعمال المشتري للسلعة طالما كانت السلعة مباحة في الأصل. وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يتبايعون مع اليهود والمشركين ولم يكونوا يسألونهم عن كيفية استعمال السلع المباعة. لكن إذا تبين لك أن المشتري جهة تتفرغ لعمل محرم، مثل شركات الخمور والقمار ونحوها، فلا يجوز في هذه الحالة بيع ما يعينهم على المحرم. أما إذا لم يتبين لك حال المشتري، وكانت السلعة مباحة في نفسها، فلا حرج إن شاء الله في البيع. \n4. يشرع لك أن تتصدق بما يتيسر لما قد يلابس هذه المعاملات من الشبهة غير المقصودة، لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: \"يا معشر التجار إن هذا البيع يحضره اللغو والكذب فشوبوه بالصدقة\". \nوالله أعلم.\n

المفتي : د. سامي بن إبراهيم السويلم
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

فتوي عشوائية

السؤال: حكم صرف العملة مع الزيادة ؟
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد: فالجواب: أن ما ذكرته في سؤالك جائز لاختلاف العملة، لكن بشرط القبض قبل التفرق؛ لقول النبي –صلى الله عليه وسلم-:" فإذا اختلفت الأصناف فبيعوا كيف شئتم إذا كان يداً بيد" رواه مسلم (1587) وغيره. والله أعلم. ...