تحذير هام

 فتاوي الأقتصاد المعاصر

السؤال: حكم إعادة التمويل ؟

هذا السؤال يتعلق بما يسمى بإعادة التمويل، وإعادة التمويل ليست في حقيقتها قرضاً، وإنما هي شخص يشتري سلعة مقسطة، وعندما يؤدي ما عليه من الأقساط يعادله التمويل بسلعة أخرى، فإذا كان الأمر كذلك، وكانت السلعة الثانية قبل انقضاء الأقساط، وكانت تشتمل على زيادة في الثمن، فإن هذا لا يجوز؛ باعتباره نوعا من الإضرار بالزيادة، من باب أخرني وأزيدك..\nوإذا لم يكن الأمر كذلك، بل كان قد اشترى سلعة، وقضى ما عليه من الدين، ثم بعد ذلك رأى أن يشتري سلعة أخرى فهذا لا مانع منه، سواء كانت هذه السلعة رزاً أو غيره، بشرط أن لا يبيع أي سلعة إذا كانت طعاماً إلا بعد قبضها، لأن الطعام لا يجوز بيعه قبل قبضه بالإجماع.\n

المفتي : العلامة/ عبد الله بن بيَّه
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

فتوي عشوائية

السؤال: حكم أخذ الربا على الودائع في بنوك الكفار ؟
أوردت مجلة الأمة فتوى في أمور مالية تجري في بلاد الغربة ودار الحرب ، نصها ، فقد ذهب الإمام أبو حنيفة إلى جواز أخذ الربا من الحربيين في دار الحرب ، وتصحيح كل عقد أو معاملة تعود على المسلم بنفع ما دامت قائمة على التراضي ، وليس فيها غش ولا خيانة ، فإن صحت فإنها تفيد بعض المسلمين في فرنسا لأن التبرعات التي تأتينا تظل في البنك أشهراً قبل أن يحين وقت إنفاقها ، ولا يستفيد من فوائدها المتراكمة سوى البنك ا ...