تحذير هام

 فتاوي التداول بالأسهم

السؤال: رفض البنوك الإسلامية تمويل الإكتتاب في الناقلات وقبلت بالإكتتاب في الريان ؟

كان السائدُ بين الهيئات الشرعية أنه لا يجوز تمويل أسهم الشركات الجديدة عن طريق البنوك الإسلامية حيثُ كان المتبادل أن يتم تمويلها عن طريق المرابحه وهي غير جائزةً في النقود أو في الأسهم التي لم تتحول موجوداتها إلى أعيان ومنافع ، ولكن عُرضَت عليّ هذه المسألة ، أصدرت فتوى بجواز تمويل أسهم الريان عن طريق المشاركة او المضاربة ، ثم وافق فضيلة الشيخ القرضاوي على هذه الفتوى\n

المفتي : علي محي الدين القره داغي
  • CAPTCHA Image Reload Image

إضافة تعليق

نادي خبراء المال غير مسئول عن تعليقات القراء.الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها
بإمكانك الإبلاغ عن التعليقات الغير لائقة و سوف يتم حذفها أوتوماتيكيا.

فتوي عشوائية

السؤال: ‏هل يجوز تأجير أو إقراض الأسهم أو بيعها مرابحة ‏ ‏؟ ‏ ؟
‏أولا ‏ ‏: ‏ ‏الأسهم عبارة عن حصص شائعة في موجودات الشركة وتراعى في التعامل بها الأحكام الشرعية لتلك الموجودات بحسب كونها نقودا في بداية الاكتتاب أو أعيانا ومنافع وديونا وتمكين المساهم من التصرف الفردي في حصته من الموجودات يخرجها من وعاء الشركة لأن ذلك ينافي شرطها وهو خلط أموال الشركة واعتبارها شائعة بين الشركاء ‏ ‏ثانيا ‏ ‏: ‏ ‏لا يجوز إقراض الأسهم بمقابل وكذلك بغير مقابل في حالة كون الموجودات ...